التخطي إلى المحتوى

موضوع تعبير عن فضل الام وواجبنا نحوها ، فضل الأم كبير جداً في سبيل أبنائها وتضحي بالكثير طوال حياتها من أجلهم، ومهما طالت الأسطر وإن طالت الصفحات كثيراً فلن نذكر إلا القليل جداً من فضل الأم وواجبنا الكبير نحوها، وقد قال الله عز وجل في القرآن الكريم “وَقَضَىٰ رَبُّكَ أَلَّا تَعْبُدُوا إِلَّا إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا، إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِندَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلَاهُمَا فَلَا تَقُل لَّهُمَا أُفٍّ وَلَا تَنْهَرْهُمَا وَقُل لَّهُمَا قَوْلًا كَرِيمًا”، حيث خص الله الرأفة بالوالدين والإحسان إليهم بعده مباشرة في القرآن.

موضوع تعبير عن فضل الام وواجبنا نحوها
موضوع تعبير عن فضل الام وواجبنا نحوها

موضوع تعبير عن فضل الام وواجبنا نحوها

حيث يكتب أحد موضوع تعبير عن فضل الام وواجبنا نحوها لابد أن يراعي التضحيات التي قامت بها الأم طوال حياتها من أجله ويتخيل نفسه يكتب موضوع تعبير عن أمه وليس عن أمهات الناس: الأم هي أعظم شيء يحصل عليه في حياته بعد عبادته لله عز وجل وأنه من أمة الإسلام، شئنا نحن أم أبينا فلن نكون شيء في عظمة الله تبارك وتعالى، والذي عظم الوالدين في القرآن الكريم وطالب الجميع بالإحسان إليهم حتى إن قالوا له أشرك بالله، قال الله فلا تطعهما وصاحبهما في الدنيا معروفاً.

هذا الذنب العظيم على أن يشرك الشخص بالله عز وجل لإن قالوه إليك لا تطعهما، ولكن لا تتركهما بقدر ما فعلوا من أجلك وصاحبهما في الدنيا معروفاً، يا الله، الله عز وجل هو من يحدثنا ويقول ذلك وإن قالوا لك أشرك بالله، نعم الله هو من يقول ذلك، عسى الله أن يغفر للجميع ويهدي جميع المسلمين، أعتقد أن لا يوجد قدر وقيمة وفضل للأم والوالدين أكثر من ذلك، لقد سهرت الأم الليالي وأنت في بطنها، ثم بعدما ولدتك سهرت من أجل تربيتك، ثم بعدما نضجت سهرت من أجل أن تعود للمنزل.

شاهد أيضا :  حوار بين اربعة اشخاص عن بر الوالدين

فضل الام في الاسلام

بجانب موضوع تعبير عن فضل الام وواجبنا نحوها لابد أن يستنتج الشخص من فضل الام في الاسلام من أجل أن يكتب الكثير من قيمتها، حيث أشار الرسول عليه الصلاة والسلام لفضل الأم العظيم إذا جاءه رجل وقال: يا رسول الله من أحف الناس بحسن صحابتي؟، فقال عليه الصلاة والسلام أمك، قال الرجل ثم من؟، قال عليه الصلاة والسلام ثم أمك، قال ثم من؟، قال ثم أمك، فقال الرجل ثم من؟، قال صلى الله عليه وسلم ثم أبوك، وهو حديث صحيح عن رسولنا الكريم الصادق الأمين.

وقال الله تعالى في القرآن الكريم عن فضل الام في الاسلام ” وبالوالدين إحساناً” وقال عز وجل “وقل رب ارحمهما كما ربياني صغيرا”، حيث خص الله تعالى الأم والأب في القرآن الكريم بالإحسان إليهم ما دمت حياً، وليس هذا فقط بل طالب بالدعاء إليهم دائماً على ما فعلوا من أجلك في هذه الدنيا والليالي التي سهروها من أجلك ين كنت رضيع وحين تكبر وحتى حينما تشيخ تبقي في نظرهم هذا الطفل الصغير الذي يحتاج إلى الرعاية دائماً من أجل أن يعيش عيشة كريمة.

كيفية الحفظ السريع وعدم النسيان – مقالة جديدة

موضوع تعبير عن واجبنا نحو الام

واجب الشخص نحو الأم لا يقدر أحد أن يوصفهورغم توصية الله تعالى لنا أن نحسن بالوالدين وأن ندعو لهم، فهم يستحقون الكثير وقادر المولي عز وجل بعظمته أن يسكنهم جنة الخلد ونحن معهم بأمره مع سيد المرسلين وحبيب المسلمين اجمعين الصادق الأمين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، وأعتقد بكتابة عناصر موضوع تعبير عن فضل الام وواجبنا نحوها التي ذكرناها في هذا المقال، سيكون افضل موضوع تعبير عن واجبنا نحو الام.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *