التخطي إلى المحتوى

ماذا يقال عند الصفا والمروة في العمرة هو سؤال يدور في ذهن كل من يذهب للحج ويريد ان يعرف ماذا يقول الناس في هذا الوقت المبارك، حيث أن الحج والعمرة لهم أجر كبير عند الله عز وجل ويجازي ربنا تبارك وتعالى كب من يؤدي هذه الفريضة، ولكنه سبحانه وتعالى أعلم بكل عبد من عباده وأن الكثير من الناس غير قادرين على تكلفة ومال الحج والعمرة، لذلك قال لنا ربنا ذو الرحمة والمغفرة، حج البيت لمن استطاع إليه سبيلاً، أي لمن قدر أن يتكلف مصاريف الحج والعمرة فقط وكان لديه الصحة لذلك.

ماذا يقال عند الصفا والمروة في العمرة
ماذا يقال عند الصفا والمروة في العمرة

ماذا يقال عند الصفا والمروة في العمرة

تساءل البعض عن ماذا يقال عند الصفا والمروة في العمرة هو ما جعلنا نكتب هذا المقال جعله في ميزان حسنات كل من شارك في نشره ومن كتبه اللهم آمين، يصعد الشخص إلى الصفا بحيث يكون قادر على أن يري الكعبة إن كان قادراً على ذلك، وحين الصعود يردد قول الله عز وجل في القرآن الكريم بسم الله الرحمن الرحيم “إِنَّ الصَّفَا وَالْمَرْوَةَ مِنْ شَعَائِرِ اللَّهِ فَمَنْ حَجَّ الْبَيْتَ أَوِ اعْتَمَرَ فَلا جُنَاحَ عَلَيْهِ أَنْ يَطَّوَّفَ بِهِمَا وَمَنْ تَطَوَّعَ خَيْرًا فَإِنَّ اللَّهَ شَاكِرٌ عَلِيم” صدق الله العظيم.

ثم يقول الشخص “الله أكبر الله أكبر، الله أكبر و لله الحمد، الله أكبر على ما هدانا والحمد لله على ما أولانا، لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد يحيي ويميت، بيده الخير، وهو على كل شيء قدير، لا إله إلا الله وحده، صدق وعده، ونصر عبده، وأعز جنده، و هزم الأحزاب و حده، لا إله إلا الله، ولا نعبد إلا إياه مخلصين له الدين ولو كره الكافرون، اللهم إنك قلت: ادعوني استجب لكم, وإنك لا تخلف الميعاد، وإني أسألك كما هديتني للإسلام أن لا تنزعه مني حتى تتوفاني وأنا مسلم) ثلاث مرات”.

شاهد أيضا :  دعاء الصفا والمروة في العمرة

الدعاء المستجاب لقضاء الحاجة مجرب – مقالة جديدة

كيفية السعي بين الصفا والمروة

وفي سياق حديثنا حول ماذا يقال عند الصفا والمروة في العمرة بعد أن يقول الشخص الدعاء، يصلي على النبي محمد صلى الله عليه وسلم، وحيث يهبط من الصفا في كل شوط يقول “”اللهم إني أسألك موجبات رحمتك وعزائم مغفرتك والسلامة من كل إثم والغنيمة من كل بر والفوز بالجنة والنجاة من النار”، وفي ما ورد أن الرجل فقط يُسن أن يهرول بين الميليلن الأخضرين ويدعو بينهما بقول “ربنا أتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار، رب اغفر وارحم، واعف وتكرم، وتجاوز عما تعلم, إنك أنت الأعز الأكرم، اللهم إني أسألك الهدى والتقى والعفاف والغنى، اللهم اعني على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك”.

بعدها يتم سبعة أشواط يبدأ أولها بالصفا وينتهي أخرها بالمرة، حيث يقف عند المروة يقول “إإِنَّ الصَّفَا وَالْمَرْوَةَ مِنْ شَعَائِرِ اللَّهِ” إلى أخر الآيات، ثم يقول الأذكار والأدعية التي قالها عند المروة وما تيسر من القرآن الكريم (يلبي الحاج في السعي، لا المعتمر)، وبعد أن يختتم سبعة أشواط يقول ”
بعد ختام الشوط السابع من السعي يستحب صلاة ركعتين, وفي الحرم أفضل “ربنا تقبل منا وعافنا واعف عنا وعلى طاعتك وشكرك أعنا”، وقال الحنفية أنه لا يشترط الاضطباع، بينما الشافعية فكان رأيهم هو نعم.

دعاء لصديق بالتوفيق في العمل – مقالة جديدة

هل يقال دعاء الصفا والمروة فى كل شوط

نعم الدعاء يقال في كل شوط وبجانبه يقال ما تيسر من القرآن الكريم وآية “إن الصفا والمرة من شعائر الله”، كذلك لا تشترط الطهارة لصحة السعي، ولكن باعتبار أن السعي أصبح داخل الحرم فيستحب ذلك.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *