التخطي إلى المحتوى

دعاء العقيقة عند اهل البيت من الأدعية المهمة التي يحب أن يدعو بها الكثير من الناس لله عز وجل من أجل أن يرزقهم الخير في كل أمور حياتهم، ومن أجمل الأشياء حين عمل عقيقة هي دعوة الناس الغلابة الفقراء والمساكين الذي ليس لديهم المال لشراء الطعام، هولاء الناس وصانا بهم الله عز وجل في القرآن الكريم ونبيه الكريم محمد صلى الله عليه وسلم في السنة وفي الأحاديث التي رواها عنه أصحابه رضي الله عنهم جميعاً وجمعنا بهم في جنة الخلد اللهم آمين.

دعاء العقيقة عند اهل البيت
دعاء العقيقة عند اهل البيت

دعاء العقيقة عند اهل البيت

  • دعاء العقيقة عند اهل البيت هو: بسم الله وبالله عقيقة عن (فلان ونذكر أسم الشخص) ، لحمها بلحمه، ودمها بدمه، وعظمها بعظمه، اللهم اجعلها وقاء لآل محمد عليه وآله السلام وبارك فيها وأجعلها بداية خير علينا يارب العالمين، اللهم كما جمعنا الناس اليوم من فضلك ونعمتك وكرمك أجمعنا يوم القيامة في جنة الخلد مع حبيبنا الصادق الأمين محمد صلى الله عليهم وسلم، اللهم آمين.

كذلك عن دعاء العقيقة عند اهل البيت ورد عن النبي الكريم صلى الله عليه وسلم، حيث روي البيهقي وغيره أن النبي الصادق عليه الصلاة والسلام “عق عن الحسن والحسين شاتين يوم السابع وأمر أن يماط عن رأسه الأذى وقال أذبحوا على أسمه وقولوا بسم الله والله أكبر، اللهم لك وإليك وهذه عقيقة فلان”، لذلك علينا إتباع هذا الأمر عن النبي الصادق صلى الله عليه وسلم في الذبح وفي توزيع العقيقة عسى أن يحفظ الله عز وجل من عق عنه سواء كان رضيع أو شخص آخر من كل شر إن شاء وحده.

شاهد أيضا :  دعاء النجاح في الامتحان مجرب

ماذا يقال عند ذبح العقيقة – مقالة جديدة

الدعاء لصاحب العقيقة

الدعاء لصاحب العقيقة مثل غيره من الأدعية لا يحتاج كلمات معينة بل يدعو الشخص بكل ما في قلبه وسوف يستجيب له الله إن شاء وحده، حيث ورد عن الحسن البصري أن علم رجلاً دعاء يقوله لصاحبه في مولد ابنه والعقيقة التي يفعلها لأجله وهو “بارك الله لك في الموهوب وشكرت الواهب وبلغ أشده ورزقت بره”، ولا حرج الدعاء بكل ما يريد الشخص سواء أمام من عق عن ولده أو في سره والله عز وجل هو من يتقبل من عباده، والكلمة الطيبة للشخص صاحب العقيقة أفضل من كل شيء فإن الكلمة الطيبة صدقة للعبد عند ربه.

رقية البيت من العين والحسد – مقالة جديدة

وقت ذبح العقيقة

العقيقة هي سنه مؤكده عن النبي الصادق محمد صلى الله عليه وسلم، حيث حثنا على القيام بها في اليوم السابع من ولادة المولود بحسب ما ذكر في الحديث الشريف في بداية المقال وكيف عق عليه الصلاة والسلام عن الحسن والحسين في اليوم السابع من ولادتهم، وقال البعض أنه ورد عن النبي حلق شعر الطفل ثم يتم ذبح العقيقة له، ولكن هذا الأمر لم يتم إثباته حتى الآن لذلك لا نتناقش فيه كثيراً بل الله ورسوله أعلم بكل شيء.

وهناك حديث أيضاً عن السيدة عائشة رضي الله عنها تقول فيه “أمرنا رسول الله أن نعق عََن ألجاريه شاه و عَن ألغلام شاتين و أمرنا بالفرع مِن كُل خمس شياه شاه”، ولكن هذا الحديث هو الآخر لم يورد تصحيحه أو تكذيبه بل الله سبحانه وتعالى أعلم بما قال أهل البيت في هذا الأمر، نحن نتحدث عن الأحاديث النبوية الشريفة المؤكد عليه والصحيحة وغيرها لا نقول فيه شيء لأن هذا لا علم لنا به ولم يورد تصديقه أو تكذيبه بعد، وهذا كل ما ورد عن دعاء العقيقة عند اهل البيت.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *