التخطي إلى المحتوى

الرقية الشرعية للمنزل مكتوبة سوف نتعرف عليها في هذا المقال إن شاء الله تعالى من كلام الله عز وجل ومن كلام نبيه الصادق الأمين محمد بن عبد الله صلى الله عليه وسم وعلى آله وأصحابه وأحبابه وأتباعه، وعلى كل من اهتدى بيده واستن بسنته، ونسأل الله العليم الكريم الذي جمعنا في قراءة هذا المقال على طاعته، أن يجمعنا في الآخرة مع سيد الدعاء وإمام النبيين المصطفي الصادق صلى الله عليه وسلم إنه ولي ذلك والقادر عليه وهو سبحانه وتعالى قادر على كل شيء.

الرقية الشرعية للمنزل مكتوبة
الرقية الشرعية للمنزل مكتوبة

الرقية الشرعية للمنزل مكتوبة

الرقية الشرعية للمنزل مكتوبة لها أسس لا تتغير على الإطلاق، لذلك لابد أن تكون أما من كلام ربنا ملك الملوك جل جلاله في القرآن الكريم وتلك الكلمات الشريفة المباركة، ومن كلام سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم في السنة، لذلك علينا الإلتزام بهذا الأمر لأن اي شيء خارجه لا يصح أن يقال عنه الرقية الشرعية، ومن أجل تحصين المنزل في المقام الأول يجب على الشخص ذكر الله فيه بشكل مستمر، وهذا يكون من خلال القرآن الكريم سواء تشغيله في المنزل أو قراءته، ومن خلال الصلاة وكل ما يرضي الله عز وجل.

تبدأ الرقية الشرعية الصحيحة للمنزل بقراءة سورة الفاتحة وخاصة أو خمس آيات من هذه السورة الكريمة والعظيمة، والذي يقول فيهم ربنا تبارك وتعالى بسم الله الرحمن الرحيم “آلم * ذَلِكَ الْكِتَابُ لاَ رَيْبَ فِيهِ هُدًى لِّلْمُتَّقِينَ * الَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِالْغَيْبِ وَيُقِيمُونَ الصَّلاةَ وَمِمَّا رَزَقْنَاهُمْ يُنفِقُونَ * والَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِمَا أُنزِلَ إِلَيْكَ وَمَا أُنزِلَ مِن قَبْلِكَ وَبِالآخِرَةِ هُمْ يُوقِنُونَ * أُوْلَـئِكَ عَلَى هُدًى مِّن رَّبِّهِمْ وَأُوْلَـئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ” حيث يوصف الله عز وجل في هذه الآيات القرآن الكريم لكل المسلمين ومن يقرأه سبحانه وتعالى.

شاهد أيضا :  الرقية الشرعية للبيت المسحور

الرقية الشرعية لتطهير المنزل – مقالة جديدة

الرقية الشرعية لطرد الشيطان من المنزل مكتوبة

كذلك قراءة تلك الآيات من سورة البقرة والتي يقول فيها الله عز وجل بسم الله الرحمن الرحيم “وَإِلَـهُكُمْ إِلَهٌ وَاحِدٌ لاَّ إِلَهَ إِلاَّ هُوَ الرَّحْمَنُ الرَّحِيمُ * إِنَّ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَاخْتِلاَفِ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ وَالْفُلْكِ الَّتِي تَجْرِي فِي الْبَحْرِ بِمَا يَنفَعُ النَّاسَ وَمَا أَنزَلَ اللّهُ مِنَ السَّمَاء مِن مَّاء فَأَحْيَا بِهِ الأرْضَ بَعْدَ مَوْتِهَا وَبَثَّ فِيهَا مِن كُلِّ دَآبَّةٍ وَتَصْرِيفِ الرِّيَاحِ وَالسَّحَابِ الْمُسَخِّرِ بَيْنَ السَّمَاء وَالأَرْضِ لآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَعْقِلُونَ * وَمِنَ النَّاسِ مَن يَتَّخِذُ مِن دُونِ اللّهِ أَندَاداً يُحِبُّونَهُمْ كَحُبِّ اللّهِ وَالَّذِينَ آمَنُواْ أَشَدُّ حُبًّا لِّلّهِ وَلَوْ يَرَى الَّذِينَ ظَلَمُواْ إِذْ يَرَوْنَ الْعَذَابَ أَنَّ الْقُوَّةَ لِلّهِ جَمِيعاً وَأَنَّ اللّهَ شَدِيدُ الْعَذَابِ”.

ولابد حين يردد الشخص آيات في الرقية الشرعية للمنزل مكتوبة أن يكون متوضئ بالطبع وأن تكون نيته خالصة لله عز وجل وقلبه صادق في أن يحفظه الله سبحانه وتعالى من شر كل شيء، ولا حرج أن يدعو الشخص بكل ما في قلبه في هذا الوقت عسى أن يحفظه الله عز وجل من شر الإنس والجن وأن يوفقه سبحانه وتعالى لكل ما يحب وما يرضى، نسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يتقبل منا أعمالنا ويغفر لنا سيئاتنا اللهم آمين.

رقية المنزل من العين والحسد والسحر – مقالة جديدة

الرقية الشرعية للمنزل واهله

أعمال الأهل في المنزل تكون أهم من قراءة الرقية الشرعية للمنزل مكتوبة ، حيث يحفظ الله عز وجل الشخص المتقي له والذي يقيم الصلاة وكل فروض الإسلام بنية صادقة وقلب صادق من شر كل شيء، ويجب على الشخص أن يفهم ويعقل جيداً ما أمرنا الله به والله تعالى سوف يحفظه هو وبيته وأهله من شر كل شيء، ولابد أن لا ينسى الشخص قراءة سورة الفاتحة والمعوذات وآية الكرسي وذكر الله عز وجل في المنزل بشكل مستمر.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *