التخطي إلى المحتوى

ألم في الخاصرة اليمنى من الخلف ، يعاني العديد من الأشخاص سواء رجال أو نساء من ألم في الخاصرة اليمنى من الخلف، مما يشعرهم بالخوف من التعرض لأحد أعراض الكلى أو مشاكل عضويه في العمود الفقري وغيرها من الأمراض الأخرى، مما يستدعي التعرف على أسباب ألم في الخاصرة اليمنى من الخلف وكيفية العلاج وتجنب هذا الألم، وفي “عرب وود” سوف نتعرف معا على مل ما يخص موضوع ألم في الخاصرة اليمنى من الخلف.

ألم في الخاصرة اليمنى من الخلف
ألم في الخاصرة اليمنى من الخلف

اقرأ أيضًا عن هذا الموضوع الهام: الم تحت الخصية عند الجلوس

ألم في الخاصرة اليمنى من الخلف

يشعر الفرد بعدم الراحة في الجانب الأيمن من الخلف، وتختلف درجة الألم حسب أسباب هذا الشعور، وقد يكون هذا الألم طاري أو يتكرر بشكل كبير، مما يستدعي الاهتمام بمراجعة الطبيب، وذلك لإجراء الفحوصات والكشف على المريض للتعرف على أسباب هذا الألم، والذي يتنوع بين العديد من الأسباب والتي تختلف إلى حد ما بين الرجال والنساء، مما يجب الاهتمام بالكشف والفحص والتحاليل اللازمة، للحصول على العلاج المناسب.

أسباب ألم في الخاصرة اليمنى من الخلف

تتعدد الأسباب التي يذكر فيها الأطباء الشعور بهذا الألم، وخاصة أن الجانب الأيمن الذي يتواجد فيه الكلى والكبد والطحال، وقد يجب الاهتمام بالتعرف على أسبابه خوفا من التعرض لمشاكل في هذه الأعضاء الهامة لصحه المريض، ولذلك يرجع السبب إلى الاتي: –

1- أعراض تصيب الكلى، بحيث يمكن أن يكون سبب ألم في الخاصرة اليمنى من الخلف التعرض لمشكلة التهابات الكلى الناتجة عن التلوث في القنوات البولية، أو يكون سبب الألم تكون حصوات الكلى والتي تشكل الرواسب الصلبة في الكلى ويحدث ألم شديد في الجانب الأيمن وتعرض الشخص للمغص الكلوي، وقد يكون السبب نمو أورام في الكلى ويكون هذا الألم الأكثر خطرا ومشكلة كبيرة يجب الاهتمام بها، للتعرف على إن كان الورم خبيث أو حميد، وفى كلا الحالتين يحتاج عنايه واهتمام من المريض حفاظا على حياته.

2- الحالب، بحي قد يكون سبب الألم حدوث التهابات في الحالب والذي يكون ناتج عن عدوى في المسالك البولية، وتكون مشاكل تكون حصوات في الكلى التي تصب في الحالب من أهم الأضرار التي تؤثر على الحالب بشكل سلبي وتحدث الم في الخاصرة اليمنى من الخلف، أو يكون التعرض إلى أورام الحالب، وهو ما يسمى سرطان الحالب، والذي يعد أصعب الإصابات التي يتعرض لها الشخص ويجب الرعاية الكاملة والمتابعة الفورية والسريعة مع الأطباء.

3- المرارة، بحيث أنها تقع في الجانب الأيمن، وفى حالة تعرضها لالتهاب المرارة أو سرطان المرارة يحدث ألم في الخنصر الأيمن من الخلف وفى الحالتين يحتاج إلى العلاج والرعاية الكاملة.

4- مشاكل المسالك البولية، والتي تعد الأكثر انتشارا في أعراض الشعور بوجود ألم في الخاصرة اليمنى من الخلف، سواء نتيجة وجود التهابات بولية نتيجة قلة السوائل أو زيادة الأملاح في الجسم مما يحدث مشاكل تحتاج إلى العلاج الفوري.

نُرشح لكم هذا الموضوع الهام أيضًا: الم خفيف في الخصية اليسرى يمتد الى الفخد اليسرى

أعراض ألم في الخاصرة اليمنى من الخلف

يوجد مجموعة من الأعراض المصاحبة لهذا الألم والتي تحذر المريض بضرورة الكشف واستشارة الطبيب للحصول على العلاج، ومنها: –

1- تغيير في البول، ويحتاج الشخص إلى التبول بشكل متكرر ومتقطع، وقد يحدث وجود حرقة في البول أو يكون مصاحب له الدم

2- أعراض الكبد والمرارة، فيلاحظ انخفاض وزن الشخص مع الشعور بالغثيان وغيرها من الأعراض.

علاج ألم في الخاصرة اليمنى من الخلف

يحتاج علاج هذا الألم إجراء الفحوصات والإشاعات والتحاليل اللازمة للتعرف على السبب من أجل وصف العلاج المناسب، مما يجب الاهتمام باستشارة الطبيب بشكل سريع وعاجل من أجل الحفاظ على أعضاء الجسم وعدم تدهور الحالة الصحية للمريض.

وفى النهاية يجب التأكيد على عدم الاهمال في حالة الشعور بوجود ألم في الخاصرة اليمنى من الخلف للحصول على العلاج المناسب.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *