التخطي إلى المحتوى

دوالى الخصية اليسرى من الدرجة الثالثة ، قد يعاني بعض الرجال من دوالى الخصية اليسرى من الدرجة الثالثة ولا يهتمون بها ويعتقدون أنها كما ظهرت فجأة ستختفي مع الوقت وأن ليست لها أي آثار جانبية، هذا الاعتقاد خاطئ تماما وليس له أي أساس من الصحة فإن دوالى الخصية اليسرى من الدرجة الثالثة قد تترك أثر سلبي بالرجل إن لم يتم علاجه على الوجه الأمثل، وفي “عرب وود“، سوف نتحدث بشكل تفصيلي عن موضوع دوالى الخصية اليسرى من الدرجة الثالثة.

دوالى الخصية اليسرى من الدرجة الثالثة
دوالى الخصية اليسرى من الدرجة الثالثة

اقرأ أيضًا عن هذا الموضوع الهام: الم في الخصية اليسرى والقدم اليسرى

كيفية معرفة وجود دوالى الخصية اليسرى من الدرجة الثالثة

قد يجهل بعض الشباب في سن المراهقة على وجه التحديد معرفة وجود دوالي من عدم وجودها وذلك لعدم توافر الخبرة الكافية لديهم، مما يترتب على هذا مشاكل كثيرة لعدم وجود ثقافة لديهم حول هذا الأمر.

يمكن للشاب أن يعرف بوجود دوالى فى الخصية اليسرى من خلال وضع يدة على الخصية وتحسسها، فإنه إذا لاحظ بعض الخطوط البارزة فإن هذا يكون نتيجة وجود دوالي بالخصية.

ولكي يستطيع التحقق من هذا فإنه يجب تحسس المنطقة أثناء الوقوف وليس الجلوس، قد يستطيع البعض معرفة أن هناك دوالى بالمنطقة على عكس الآخرين الذين لم يتمكنوا من هذا بسهولة وعلى أثرة يلجأون إلى الطبيب.

حيث يتبع الطبيب نفس الخطوات وفى هذة الحالى يكتشف أن هناك دوالى الخصية اليسرى من الدرجة الثالثة، بينما بعض الأطباء لن يستطيعون إثبات هذا بسهولة وهذا ما يدفعهم إلى الاستعانة بوسائل تصوير تقوم بتصوير هذه المنطقة عن طريق الموجات الفوق الصوتية للتأكد من وجود دوالي الخصية.

كم أن هذا الإجراء يساعد الطبيب كثيرا فى معرفة السبب الرئيسى الذي أدى لوجود دوالى الخصية اليسرى من الدرجة الثالثة، فربما يكون هذا ناتج عن وجود ورم في الحبل المنوي.

نُرشح لكم هذا الموضوع الهام أيضًا: هل الأملاح تسبب ألم في الخصية

علاج دوالى الخصية اليسرى من الدرجة الثالثة

إن لم تسبب دوالى الخصية ألما حادا فإن علاجها لم يكن أمرا مؤكدا، لكن فى حين إذا تسببت الدوالى فى ضمور الخصية أي أنها أدت إلى حدوث اضطرابات فى الخصوبة فإن علاجها فى هذا الوقت يصبح أمرا مهما للغاية.

علاج دوالى الخصية يكون فى الغالب بالجراحة إما أن تكون جراحة مفتوحة، أو جراحة بالمنظار أو من خلال الانصمام عن طريق الجلد وذلك لإرجاع تدفق الدم كما هو.

 أولا: الجراحة المفتوحة

هذا النوع من الجراحة هو الأكثر تداولا والأكثر شيوعا، حيث يلجأ إلية كثيرا من الأطباء، وفية يقوم الطبيب بعمل شق في البطن وذلك بعد تخدير المريض تخديرا موضعيا أو تخدير عام ويرجع هذا إلى الحالة المصابة.

كما يلجأ الطبيب أثناء العملية الجراحية إلى ما يسمى بالمجهر، وظيفته هو تقليل حدوث مضاعفات.

الجدير بالذكر أن نجاح هذة العملية الجراحية مضمون بنسبة كبيرة، ونسبة الشفاء من العملية عادة ما تكون عالية وسريعة، وعن الآلام المتوقع ان يشعر بها المريض لم تكن جسيمة مبرحة كما يتوقع البعض.

ثانيا: الجراحة بالمنظار

قد تكون المضاعفات الناجمة عن ها النوع من الجراحة أكثر بكثير من الجراحة المفتوحة، لذا يستبعد الأطباء إجراؤها إلا نادرا، وفيها يقوم الطبيب بإجراء شق شق صغير من أجل إدخال كاميرا صغيرة بة، وآخر لسهولة دخول المعدات اللازمة لإجراء الجراحة.

ثالثا: الانصمام عن طريق الجلد

يتم إستبعاد علاج دوالى الخصية اليسرى من الدرجة الثالثة بهذة الطريقة على وجة التحديد نظرا لأنها تؤدى إلى حدوث مضاعفات كبيرة لا يستطيع المريض تحملها غالبا، بينما الطريق المتبعة في علاج دوالى الخصيه تكون الطريقة الأولى وهي التي تتم عن طريق الجراحة لأن فيها الألم يكون بسيط.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *