التخطي إلى المحتوى

نظمت محافظة الأحمدي أول اجتماع لذوي الاحتياجات الخاصة في خيمة شركة نفط الكويت تحت رعاية أحمد الأحمدي، محافظ الشيخ فواز الخالد. بحضور الشيخة الشيخة آل عبد الله، الرئيس الفخري لنادي المعاقين والمدير العام للهيئة العامة لشؤون الإعاقة. شفيق العوضي، مجموعة من المسؤولين من الهيئات الرسمية، جمعيات المنفعة العامة، منظمات المجتمع المدني، رموز العمل الاجتماعي والإنساني والناشطين العاملين في مجال الإعاقة.

فواز الخالد في إجتماع ذوي الإحتياجات الخاصة

فواز الخالد “استمتعنا بشهر رمضان في جو من الحب والمودة والأخوة، مع فئة خاصة عزيزة على قلوبنا من ذوي الاحتياجات الخاصة، الذين يمثلون قيمة وقيمة للمجتمع.
ويهدف الاحتفال إلى تعزيز دور الأشخاص ذوي الإعاقة وفتح مجالاتهم وإدماجهم إدماجا تاما في المجتمع كجزء لا يتجزأ منه. “سوف نمد أيدينا للجميع للعمل والتواصل معا، وإلى جميع المناطق المحبوبة في الكويت.

وأضاف: “لا تنسوا في جو الفرح والاحتفال بالقدس الشريف لاسترجاع الصورة المشرقة للعديد من رموز المعوقين، وتحدي الكويتيين والكويتيين الذين نجحوا خلال العقود الماضية في رسم صورة مشرقة لبلدهم الكويت، وبعضهم على الصحة.

واعربت الشيخة العبد الله عن تقديرها لمبادرة حاكم الاحمدي وحرصه على تحقيق الفرح والسرور في قلوب المعاقين، حيث انها رسالة نبيلة وواجب على الجميع القيام به.
وقال الدكتور شفيق العوضي المدير العام للهيئة العامة للإعاقة إن الهيئة تركز جهودها على تقديم أفضل الخدمات للأشخاص ذوي الإعاقة مشيرا إلى أن الخطة المستقبلية للسلطة تعتمد على توفير كافة احتياجات المعوقين، ويشمل أيضا التكامل الوظيفي والمجتمعي للمعوقين.

تجند الكويت لدعم ذوي الإحتياجات الخاصة #المعاقين

وأثنى رئيس الجمعية الكويتية لأولياء الأمور المعوقين رحاب برصالي على حرص المحافظة على إشراك الأشخاص ذوي الإعاقة وإدماجهم في مختلف البرامج والأنشطة.

الاعمال الصالحة
وأوضح الشيخ هاشم تقي المدير العام للجمعية الكويتية لرعاية المعاقين أن أسرة صباح وشعب الكويت بشكل عام فخورون بالخير والمشاركة مع جميع فئات المجتمع في جميع المناسبات.

فواز الخالد وقال في الكويت لتولي مدير جمعية المعاقين هاشم ثاتشي إن سكان صباح والشعب الكويتي عموما جبلوا لفعل الخير ومشاركة جميع شرائح المجتمع في جميع المناسبات دعوا الرب العظيم لإدامة احتفالات أمن الكويت وأمنها دائما بقيادة قائد سموه والسلام الإنساني للأمير.

من جانبها تقول أدهري ألواوان برامج وأنشطة منسق قسم المعاقين أداء وزارة الشؤون الاجتماعية أن هذا الاحتفال يساهم بشكل كبير في دمج أبنائنا وبناتنا ذوي الاحتياجات الخاصة للمجتمع، والإشادة بفكرتها والانطلاق من خلال حاكم الأحمدي والحفاظ على تنظيم جيد ودعوة لحضور هذا الحدث الذي يعزز التكامل المطلوب.
وقال إن عضو الجمعية الكويتية لمتابعة قضايا المعاقين هناء الدغمي كان احتفالا بالمرور وكانوا سعداء بالسعادة من جميع المشاركين ذوي الاحتياجات الخاصة سواء الكبار أو الأطفال مشيرا إلى التنسيق الجيد من قبل أولئك الاحتفال .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *