الصحة و الطب

تجربتي مع شريحة منع الحمل عالم حواء

تجربتي مع شريحة منع الحمل عالم حواء من التجارب الهامة التي ترغب عديد من النساء في التعرف عليها. خاصة ان هذه الشريحة هي وسيلة من وسائل منع الحمل الفعالة التي تساعد على تحديد النسل بكل سهوله. ودون حدوث الكثير من المضاعفات التي تسببها الوسائل الأخرى. ونتعرف على تجربتي مع شريحة منع الحمل عالم حواء بالكامل.

تجربتي مع شريحة منع الحمل عالم حواء
تجربتي مع شريحة منع الحمل عالم حواء

تجربتي مع شريحة منع الحمل عالم حواء

تجربتي مع شريحة منع الحمل عالم حواء ورد بها معلومات كثيرة لعل أبرزها أن هذه الشريحة فعالة جداً وتعرف أيضاً باسم الغرسة. خاصة أنه توضع أسفل الجلد في الذراع، ومن الممكن ان يستمر مفعولها حتى 5 سنوات كاملة. وهناك العديد من المميزات لهذه الشريحة مثل انه يمكن استخدامها من النساء المصابات بمرض التهاب الحوض ومن غير قادرين على وضع اللولب.

أيضاً تتميز الشريحة أنها تسمح لمعاوده الخصوبة والقدرة على الحمل بمجرد إزالتها. وبها مميزات غير موجودة في العديد من الوسائل الأخرى ومن ضمنها حبوب منع الحمل.

شريحة منع الحمل

هي عبارة عن شريحة تم استخدامها طبيا في فنلندا عام 1983 ميلاديا لكن لم يتم الموافقة على استخدامها في الولايات المتحدة الأمريكية حتى عام 1990 ميلاديا. وهي في الوقت الحالي من الوسائل الأساسية المدرجة على قوائم منظمة الصحة العالمية لتحديد النسل. خاصة أنها من الوسائل الأكثر أمناً وفاعليه حسب العديد من الآراء الطبية، وحين مقارنتها بالوسائل الأخرى فهي الوسيلة الأرخص ثمنا والأقل تكلفة.

وتم استخدام هذه الشريحة في أكثر من 60 دوله حول العالم والأمر في ازدياد.

الفاعلية الطبية لشريحة منع الحمل

حين الحديث عن الفاعلية الطبية لشريحة منع الحمل، فهي تزيد من منع الحمل بنسبه 99%. من بين الوسائل الأكثر ثقة لتحديد النسل لكنها ليست متوفرة في كل البلدان.

الشريحة تعمل على منع الحمل ببعض الطرق الفعالة، وهي كما يلي:

الشريحة تعمل على إطلاق بعض الهرمونات في الجسم لإحداث التأثير ومنع الحمل.

تعمل الشريحة على ترقيق بطانة الرحم مما يجعل هناك استحالة لزرع البويضة ان ما تخصيبها.

تساعد الشريحة على تكثيف مخاط عنق الرحم مما يمنع الحيوانات المنوية من الحركة بحريه وعدم وصولها إلى البويضة ان وجدت.

تفرز الشريحة كميات صغيره من هرمون البروجستين في الجسم بشكل مستمر في خلال العام والنصف الأولى. قبل ان ينخفض مستوى إفراز الهرمون لمستوى قريب من مستويات حبوب منع الحمل الهرمونية.

وهذه الطريقة قد تتشابه مع كل وسائل منع الحمل الأخرى الفعالة التي تعمل على إيقاف عمليه التناسل. ورغم ذلك فهي لا تحمي من الأمراض المعدية والمنقولة جنسيا.

وبالتالي فهي مناسبة جدا للمجتمعات النامية فهم يواجهون صعوبة في استخدام الوسائل الأخرى.

وهذه الشريحة لا تحتاج إلى المتابعة اليومية أو تذكر موعد استخدامها. وهي في نفس الوقت لا تحتاج إلى تكلفه إضافية غير تكلفه ذرعها وإزالتها من قبل الطبيب المختص.

أضرار شريحة منع الحمل

في مقابل ما ذكرنا من أهميه شريحة منع الحمل، هناك بعض الآثار الجانبية لاستخدام هذه الشريحة، وهي تتشابه أو تكون اقل من غيرها من الوسائل الأخرى. وان كان ينصح لا ينصح باستخدامها من قبل السيدات المصابات ببعض الأمراض مثل: من لديهن تاريخ مرضي مع السرطان وأمراض الكبد.

لكن مع هذه الأضرار أو الآثار الجانبية، يكون عمل الشريحة الأساسي هو إيقاف الإباضة وزيادة سماكه المخاط حول عنق الرحم. مما يساعد على منع تخصيب البويضات وبالتالي منع الحمل.

السابق
تجربتي مع حبوب سنتروم الطاقة
التالي
تجربتي مع كريم سكينورين للركب

اترك تعليقاً