التخطي إلى المحتوى

إنصدم جميع متابعي الممثلة والمغنية ليندسي لوهان اليوم، حيث قامت هذه الأخير بحذف جميع صورها على تطبيق “انستغرام”، وقامت بكتابة عبارة “السلام عليكم” في وصف حسابها، فهل حقا إعتنقت ليندسي لوهان الإسلام بعد أن تأثرت من جولتها في الشرق الأوسط وكتاب القران الذي شوهد معها سابقا.

 

وزعم موقع The Identities الشهير أن تصرف “لوهان” على “انستغرام” ليس الا نتيجة مؤكدة لإعلان اعتناقها الإسلام بشكلٍ نهائي. معتبراً أنها أصبحت واحدة من ضمن الشعوب الإسلامية.

وكانت لوهان ظهرت العام الماضي أمام وسائل الإعلام ممسكةً بيديها مصحفاً صرحت أنه هدية من أصدقاء سعوديين في الوقت الذي زارت فيه عدة دول إسلامية منها الإمارات وصرحت للتلفزيون التركي TRT آنذاك أنّ”المصحف الذي تلقته كهدية فتح لها آفاقاً مختلفة وكان بمثابة نقلة روحانية لم تعرفها من قبل.

 

وقالت لوهان “لقد علقوني على الصليب لهذا الأمر في أميركا، وجعلوني أبدو مثل الشيطان. كنت إنسانة سيئة لمجرد حملي هذا القرآن”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *