التخطي إلى المحتوى

لا يختلف اثنان في أهمية الصلاة وخصوصا صلاة المغرب والعصر، فهي أول مايسأل عنه العبد يوم القيامة . كما أنها من أوجب أركان الإسلام، وقد فرضت عليه من فوق سبع سماوات ، وهذا دليل على سمو منزلتها عند الخالق. كما تعتبر الصلاة صلة العبد بخالقه ففيعا يدعو المؤمن ربه ويناجيه ويعظمه ويستعين به، والصلاة في اللغة الدعاء وفي الشرع عبادة ذات أقوال وأفعال مخصوصة، مفتتحة بالتكبير، مختتمة بالتسليم.

ويأتي فضل الصلوات عموما في إنهم مكفرات للذنوب ، لقوله صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «الصلوات الخمس والجمعة إلى الجمعة ورمضان إلى رمضان، مكفرات لما بينهن ما اجتنبت الكبائر».

وقوله صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «أرأيتم لو أن نهراً بباب أحدكم يغتسل منه كل يوم خمس مرات، هل يبقى من دَرَنه شيء؟» قالوا: لا يبقى من دَرَنه شيء.
قال: «فذلك مَثَلُ الصلوات الخمَسَ، يمحو الله بهن الخطايا». والدَّرَنُ: الوسخ.

ومن الصلوات المفروضة على المسلم صلاة المغرب التي توافق الساعة التي تاب فيها الله تعالى على سيدنا آدم عليه السلام ، فما من مؤمن يصلي هذه المغرب محتسبا لله ثم يسأل الله تعالى شيئا إلا أعطاه إياه .

وقت صلاة المغرب

يدخل وقت صلاة المغرب عندما تغيب الشمس، ويمتد وقتها إلى مغيب الشفق الأحمر، لحديث عبد الله بن عمرو أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : (وقت صلاة المغرب إذا غابت الشمس ما لم يسقط الشفق) رواه مسلم.
ولهذا فإن وقت صلاة المغرب قصير ، ولايجوز بحال تأخيرها إلا لعذر مانع أو شرعي ، كالدراسة مثلما يوضح هذا الفيديو الذي يشرح حكم من يضطر الى تأخير صلاة المغرب قبل صلاة العشاء بسبب الدراسة للدكتور بلافريج.

فضل صلاة المغرب

وفضل صلاة المغرب تندرج عليه أفضال الصلوات جميعا ، إلا أن وقتها من الأوقات المشهودة ، وهذا يتضح من حديث لرسول الله -صلى الله عليه وسلم – (حديث مقطوع) أَخْبَرَنَا سَعِيدُ بْنُ أَبِي أَيُّوبَ , قَالَ : حَدَّثَنَا زَهْرَةُ بْنُ مَعْبَدٍ ، عَنْ أَبِي عَبْدِ الرَّحْمَنِ الْحُبُلِيِّ , قَالَ : ” إِذَا صَلَّيْتَ الْمَغْرِبَ فَقُمْ فَصَلِّ صَلاةَ رَجُلٍ لا يُرِيدُ أَنْ يُصَلِّيَ تِلْكَ اللَّيْلَةَ ، فَإِنْ رُزِقْتَ مِنَ اللَّيْلِ قِيَامًا كَانَ خَيْرًا رُزِقْتَهُ ، وَإِنْ لَمْ تُرْزَقْ قِيَامًا كُنْتَ قَدْ قُمْتَ أَوَّلَ اللَّيْلِ ” . ومعنى الحديث أنه إذا نوى المسلم ألا يوم الليل لسبب ما ، فإنه يمكنه الصلاة بعد المغرب ، فإن قام في الليل وصلى فذلك خير له ، وإن لم يقم ، كتب له ماصلى بعد المغرب كصلاة القيام أول الليل.

شاهد أيضا:

كما أن، أداء الصلاة في المسجد فضل عظيم ، وهذا ما وضحه الفيديو التالي للأستاذ خالد بن عبد الله المصلح أستاذ الفقه بجامعة القصيم وهذا هو اللقاء السادس عشر من شهر محرم عام 1435هـ16/ 1/ 1435هـ 19 / 11 / 2013م.

كيفية أداء صلاة المغرب

ثلاث ركعات ، الأوليين جهريتين ، والثالثة سرية ، ونشرح لكم كيفية أداء صلاة المغرب من خلال هذه الصور :

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17

نافلة صلاة المغرب

يسن قبل صلاة المغرب صلاة ركعتين على أرجح الأقوال لحديث في صحيح مسلم : كنا بالمدينة، فإذا أذن المؤذن لصلاة المغرب ابتدروا السواري فيركعون ركعتين، حتى إن الرجل الغريب ليدخل المسجد فيحسب أن الصلاة قد صليت من كثرة من يصليها.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *