التخطي إلى المحتوى

للمحبة بين الزوجين بسورة يس ، سورة يس هي أحد سور القرآن الكريم الذي نزل على نبي الله محمد ابن عبد الله وسيد المرسلين عليه أفضل الصلاة والسلام وعلى آله وأصحابه وأحبابه وأتباعه وعلى كل من اهتدى بيده استن بسنته، فالله جازيه عنا خير ما جزيت نبياً عن أمته ورسولاً عن دعوته ورسالته صلاة الله وسلامه عليك يا حبيبي يا رسول الله، سورة يس أحبائي في الله تعد من السور الجميلة ولها فضل كبير في كل شيء بفضل الله عز وجل إنه سبحانه وتعالى القادر على كل شيء.

للمحبة بين الزوجين بسورة يس
للمحبة بين الزوجين بسورة يس

للمحبة بين الزوجين بسورة يس

ورد عبر شبكة الإنترنت وموقع البحث جوجل الكثير من الأشياء للمحبة بين الزوجين بسورة يس ووصفات وأشياء غريبة لم يثبت فاعليتها أو يثبت بها شيء بل كلها خرافات ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم، حيث يؤمن الناس بأن مجرد ترديد كلمات سورة من القرآن الكريم أو دعاء الله عز وجل بأي دعاء وبعض الكلمات يمكن أن يستجيب الله له رغم أنه يتجاهل أمور مهمة للغاية للدعاء وهي نفس الأمور التي لابد أن تكون موجودة حين قراءة القرآن الكريم وكلمات الله الشريفة والمباركة بنية أن يرزقنا الله شيء ما.

سورة يس هي واحدة من السور التي يمكن للشخص أن يرددها بنية أن يرزقه الله عز وجل محبة الناس أو محبة الزوج أو العكس محبة الزوجة، ولكن بحسب ما قال الشيوخ والفقهاء في الدين الإسلامي للمحبة بين الزوجين بسورة يس لابد أن يقرأ الشخص والمقصود به أحد الزوجين الزوج أو الزوجة هذه السورة الكريمة بنية صادقة وقلب صادق وخاشع وخالص لله عز وجل من أجل أن يستجيب الله له، بجانب أن يؤمن الشخص بأن الله سبحانه وتعالى هو من يقدر له كل شيء ويجب عليه الرضى بكل ما قسمه الله له.

شاهد أيضا :  علاج الأورام الحميدة بالقرآن

تابع أيضاًكيفية قراءة سورة يس على الظالم

محبة بسورة يس الشريفة

من أجل الـ محبة بسور يس الشريفة يردد الشخص قول الله عز وجل في سورة يس وفي القرآن الكريم بسم الله الرحمن الرحيم “يس (1) وَالْقُرْآنِ الْحَكِيمِ (2) إِنَّكَ لَمِنَ الْمُرْسَلِينَ (3) عَلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ (4) تَنْزِيلَ الْعَزِيزِ الرَّحِيمِ (5) لِتُنْذِرَ قَوْمًا مَا أُنْذِرَ آبَاؤُهُمْ فَهُمْ غَافِلُونَ (6) لَقَدْ حَقَّ الْقَوْلُ عَلَى أَكْثَرِهِمْ فَهُمْ لَا يُؤْمِنُونَ (7) إِنَّا جَعَلْنَا فِي أَعْنَاقِهِمْ أَغْلَالًا فَهِيَ إِلَى الْأَذْقَانِ فَهُمْ مُقْمَحُونَ (8) وَجَعَلْنَا مِنْ بَيْنِ أَيْدِيهِمْ سَدًّا وَمِنْ خَلْفِهِمْ سَدًّا فَأَغْشَيْنَاهُمْ فَهُمْ لَا يُبْصِرُونَ (9) وَسَوَاءٌ عَلَيْهِمْ أَأَنْذَرْتَهُمْ أَمْ لَمْ تُنْذِرْهُمْ لَا يُؤْمِنُونَ (10) إِنَّمَا تُنْذِرُ مَنِ اتَّبَعَ الذِّكْرَ وَخَشِيَ الرَّحْمَنَ بِالْغَيْبِ فَبَشِّرْهُ بِمَغْفِرَةٍ وَأَجْرٍ كَرِيمٍ (11)……….” إلى اخر آيات هذه السورة الكريمة.

ويجب أن تكون نية الشخص صادقة وقلبه صادق في هذا الوقت وأن يكون على يقين بأن الله عز وجل سوف يرزقه الخير في كل أمور حياته إن رضي بكل ما قسمه الله له، وإن تركنا ما نتحدث عنه حول للمحبة بين الزوجين بسورة يس وتوجهنا لقول الله عز وجل في القرآن الكريم بسم الله الرحمن الرحيم “وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لَأَزِيدَنَّكُمْ ۖ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ” وهنا يقول لنا الله أن من يشكر سوف يزيده من فضله إنه ولي ذلك والقادر عليه.

عمل المحبة بسورة يس

أحبائي في الله لا تورطوا أنفسكم فيما يغضب الله عز وجل وكونوا على يقين أن الخير والشر بيده سبحانه وتعالى يرزق من يشاء بغير حساب ويجب أن نقتنع بهذا، ولكن يجب على الزوجين التريث في حل الأمور بينهم ومراعاة كل منهم للأخر حتى يهديهم الله عز وجل إن شاء الله تعالى.

تابع أيضاًايات الهيبة الدائمة بين الناس

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *