التعليم

قصة جحا والحمار بالفرنسية

قصة جحا والحمار بالفرنسية من أفضل القصص التي يمكنك الخروج منها بعبرة وموعظة. وهي أنه مهما تفعل لن يعجب بعض الأشخاص وكل شخص له رأي مختلف عن الآخر. لذلك يجب عليك أن ترضي الخالق وهو الله عز وجل وحده وأن لا تعتمد على رضاء المخلوق نهائياً. باستثناء أن تكون شخص مهذب وطيب وتتعامل مع الناس بشكل جيد دون أن تضع في الحسبان كيفية تعاملهم معك. ونستعرض عبر موقعنا عرب وود ملخص قصة جحا والحمار بالفرنسية بجانب كل أحداث القصة باللغة العربية الفصحى.

قصة جحا والحمار بالفرنسية
قصة جحا والحمار بالفرنسية

قصة جحا والحمار بالعربية

بذكر قصة جحا والحمار بالفرنسية نتعرف على القصة باللغة العربية الفصحى قبل ذلك. خاصة أنها من أشهر قصص الأطفال ومن القصص التي يحبها الكبار أيضاً لأنها طريفة بعض الشيء ومضحكة. وعن قصة جحا والحمار بالعربية فهي كما يلي:

تحكي قصة جحا والحمار عن شخص اسمه جحا يمر بالعديد من المواقف المضحكة كل يوم في حياته لأنه يتعامل مع الأمور بطريقة غريبة. وفي يوم من الأيام ذهب جحا مع ابنه في رحلة ومعهم الحمار الخاص بهم يحمل الأمتعة ويحملهم طوال الطريق. ليمر جحا بقرية وهو يركب هو وابنه الحمار ومعهم الأمتعة والمتعلقات الشخصية الخاصة بهم. نظر الناس إليهم وسمعهم وهم يقولون: يا لهم من أشخاص قاسيين القلب، يركبون على الحمار طوال الطريق هم وأمتعتهم وكأنه ليس روح ولا يشعر.

سمع جحا هذا الكلام فشعر بالذنب الشديد ونزل من على الحمار وقرر أن يركب هو وابنه الحمار بالتناول ليريحه قليلاً. نزل جحا من على الحمار وترك ابنه يركب وحده هو والأمتعة، وعند مرورهم على قرية أثناء السفر قال الناس: يا له من ابن عاق، يركب هو الحمار ويترك أبيه يمشي على أقدامه. أنزل جحا ابنه وركب هو على الحمار واستمرا في السفر حتى وصلا إلى قرية قال أهلها: يا له من أب ظالم، يركب هو الحمار ويترك ابنه يمشي طوال الطريق.

قرر جحا أن ينتهي من هذا الجدال بوضع الأمتعة فقط على الحمار ومشى هو والأبن بجانبه. لكن عندما مروا على قرية أخرى قال أهلها: يا لهم من أحمقين، يمشون بجانب الحمار طوال الطريق. جن جنون جحا وقرر أن يبيع الحمار ويكمل الطريق مشياً على الأقدام ويحمل الأمتعة مع ابنه بالتناوب.

قصة جحا والحمار بالفرنسية

العبرة من قصة جحا والحمار بالعربية أو أي لغة أخرى بشكل عام، أن كلام الناس يستهدف الجميع وكل شخص له رأي مختلف. وأن الإنسان مهما حاول أن يرضي الناس لن يقدر على ذلك، فعليه برضاء الخالق وأن تكون نيته صافية دون أن يهم لكلام المخلوق. وعن قصة جحا والحمار بالفرنسية فهي كما يلي:

L’histoire de Juha et l’âne raconte l’histoire d’une personne nommée Juha qui traverse de nombreuses situations amusantes chaque jour dans sa vie parce qu’il gère les choses d’une manière étrange. Et un jour, Juha est allé avec son fils en voyage avec leur âne portant des bagages et les portant tout le chemin. Alors Juha traverse un village pendant que lui et son fils montent un âne, avec leurs bagages et effets personnels. Les gens les regardaient et les entendaient dire : Quel peuple au cœur dur ils sont, ils montent sur un âne tout le chemin avec leurs bagages comme s’il n’y avait ni esprit ni sentiment.

Juha a entendu ces mots, et il s’est senti très coupable et est descendu de l’âne, et a décidé que lui et son fils monteraient sur l’âne pour prendre part au repas pour le réconforter un peu. Juha descendit de l’âne et laissa son fils chevaucher seul avec ses bagages.Quand ils passèrent devant un village en voyageant, les gens dirent : Quel fils désobéissant il est, il monte l’âne et laisse son père marcher sur ses pieds. Juha a déposé son fils et il est monté sur l’âne et ils ont continué à voyager jusqu’à ce qu’ils atteignent un village dont les gens ont dit : Quel père injuste il est, il monte l’âne et laisse son fils marcher tout le chemin.

Juha a décidé de mettre fin à cette dispute en ne mettant que les bagages sur l’âne et lui et le fils ont marché à côté de lui. Mais quand ils passèrent près d’un autre village, les gens dirent : Qu’est-ce qu’ils sont fous, marchant à côté de l’âne tout le long du chemin. Juha est devenu fou et a décidé de vendre l’âne et de terminer la route à pied, en portant à tour de rôle les bagages avec son fils.

شاهد أيضاًقصة خيالية بالفرنسية بالصور pdf

x

السابق
طريقة اختراق فيسبوك 2023 ثغرة f12
التالي
حليب بيبي ويل عالم حواء

اترك تعليقاً